اختتم حملة- المركز العربي لتطوير الاعلام الاجتماعي يوم الأحد 7.10.2018  الدورة التدريبية الأولى في رواية القصص الرقمية لمجموعة من المختصين، والنشطاء، وصناع المحتوى، والعاملين في مؤسسات المجتمع المدني.

وقد شار في هذه الدورة التدريبية حوالي ٢٥ مشارك/ة من النشطاء والمدونين وصناع المحتوى وقد وقع التدريب في ثلاثة لقاءات تدريبية مكثفة استمرت لمدة ١٨ ساعة تدريبية، لتعلم وتمرس المشاركين والمشاركات في مواضيع مختلفة في صحافة المواطن، والتدوين المرئي والمكتوب والمسموع، وتكتيكات التصوير من الهاتف المحمول للصور والفيديوهات لضمان الحصول على أفضل جودة من القصص الرقمية باستخدام أقل الأدوات، كما تناول التدريب أساليب القصص الجيدة وميزاتها وخصائصها، وكيفية استخدام هذه الصور والفيديوهات في عالم الحملات، وتركز اليوم الثالث من التدريب على استخدام بعض التقنيات المهمة في انتاج القصص الرقمية وتناول موضوع صحافة البيانات وكل ما يتعلق من تطبيقات للهاتف المحمول في عالم الصوت والصورة والمعلومات المصورة، إضافة إلى ذلك فقد تناول موضوع البودكاستينغ والفودكاستينغ كمستوى اخر من مستويات التدوين، وفي نهاية هذا التدريب تم تناول موضوع بناء الصورة العامة على الانترنت وخارجه بما في ذلك مهارات التواصل والخطابة وكيفية إعطاء مقابلة تلفزيونية والتفاعل مع الكاميرات والترويج الذاتي، وقد تضمن التدريب تطبيقات عملية ونظرية على معظم المواضيع التي تم طرحها.

وقد جاء هذا التدريب بالشراكة والدعم من دويتشه فيلي وتعاون مركز حملة مع المدرب محمد القاق لإتمام هذا التدريب، ويذكر أن دائرة التدريبات في مركز حملة تقوم بسلسلة تدريبات وبناء قدرات للمختصين والنشطاء والمؤسسات الفلسطينية في موضوعات مختلفة في مجال النشاط الرقمي ومنها تدريبات متعلقة في مجال الأمان الرقمي، الحملات الإلكترونية، التسويق الرقمي والتمويل الجماعي ورواية القصة الرقمية ومواضيع أخرى غيرها.